منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة بلال مشعل المحامي

أهلاً ومرحباً بكم فى منتداكم منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة قانوني * إسلامي * ثقافي * إجتماعي * رياضي ............ بلال مشعل المحامي

منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة بلال مشعل المحامي

 يتشرف / بلال مشعل المحامي بتوجية الدعوة لكل من بادر بالدخول بمنتداكم بالإنضمام إلينا والتسجيل والمشاركة ولا تكتفي بالمرور فقط وشارك معنا حتى نرقى بمنتداكم ولسيادتكم جزيل الشكر والتقدير مع العلم أن المنتدي فى مرحلة البث التجريبي مع خالصى تحياتي / بلال مشعل المحامي
نود أن ننوه إلي السادة رواد منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة إلى أنه يجب عليهم جميعاً إبداء أرائهم وأمالهم نحو تطوير منتداكم وشكراً مع تحياتي أخوكم بلال مشعل المحامي

    إمراءة تضرب بها المثل والحكمة

    شاطر
    avatar
    بلال مشعل
    المديـــر العـــام
    المديـــر العـــام

    عدد المساهمات : 101
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 31/03/2010

    إمراءة تضرب بها المثل والحكمة

    مُساهمة من طرف بلال مشعل في الثلاثاء أبريل 06, 2010 12:27 pm

    كم شعرت بالفخر حين قرأت قصة أم سُلَيم زوج أبي طلحة الأنصاري

    رضي الله عنهما وأرضاهما

    فهذه الصحابية الجليلة خطّت مسارين عظيمين للنساء

    بل والرجال


    أحدهما : ألصبر
    والذي هو من أجلّ العبادات لله سبحانه

    وتعالى


    والثاني : ألحكمة
    في التصرف مع الزوج حين البلاء فما بالكم حين الإطمئنان

    لقد كان لأبي طلحة وزوجه أم سُليم إبنا لم يزل صغيرا

    وكلنا يعلم معزة الطفل عند أبويه وخصوصا الأم التي جعل الله تعالى في قلبها رحمة وعطفا

    على أولادها لا حدود له ، فمرض هذا الطفل وفي يوم وبينما كان أبو طلحة خارج المنزل مات

    الطفل ، فما كان من أم سليم إلاّ أن قامت بتجهيز جسد ابنها من دون أن تُخبر أحدا بخبر

    موته ،

    وعاد أبو طلحة إلى بيته فاستقبلته كما تفعل كل يوم من دون أن تُشعره بشيء أبدا بل عندما

    سألها عن ولده قالت : قد هدأت نفسه وأرجو أن يكون قد استراح ثم قامت

    بتقديم العشاء له فأكل مطمئنا ، وفوق ذلك تزينت لزوجها حتى قضيا الليلة كأنهما

    عروسان ،

    وفي الصباح بادرته بالقول : يا أبا طلحة أرأيت لو أن قوما أعاروا أهل بيت عاريه فطلبوا

    عاريتهم ، ألهم أن يمنعوهم ؟

    فقال : لا ، ليس لهم ذلك ، فقالت : فاحتسب ابنك ... وأخبرته بموت ابنه

    وذهب أبو طلحة ليخبر النبي صلى الله عليه وسلم بما حصل ، فقال له صلى الله عليه وسلم

    ( لعل الله يبارك لكما في ليلتكما ) . فاستجاب الله سبحانه وتعالى دعاء نبيه ورزقهما بولد

    وجاءوا به رسول الله صلى الله عليه وسلم فمضغ تمرة وأخذ منها شيئا فوضعه في فم الطفل

    وسماه عبدالله ، فنالته البركة من الله تعالى وخرج من نسله تسعة أولاد كلهم من حفظة

    كتاب الله .




    وهكذا تعلمنا هذه الصحابية الجليلة درسا في التربية فيه من

    العظة والحكمة ما يكون من بركة الله في ثمره خيرا كثيرا . فلله درُّهم أصحاب النبي وأي

    مدرسة تخرجوا منها ، فصلى الله وسلم على نبينا المعلم والحمد لله على دين الإسلام
    خير مدرسة في الحياة



    __________________


    عسل

    عدد المساهمات : 8
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 03/04/2010

    رد: إمراءة تضرب بها المثل والحكمة

    مُساهمة من طرف عسل في الأحد أبريل 18, 2010 7:19 am

    اللهم صلي وسلم على نبينا وحبيبنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
    شكرا على هذه القصه التي تحمل اجمل معنى للصبر والحكمه اللذان نفتقر لهما وخصوصا الصبر
    فنحن البشر دوما قليلوا الصبر وقصص الصحابه الكرام تعلمنا وان شاءالله نستفاد منها

    أرجو شفاعة الحبيب محمد
    مشـــــرف
    مشـــــرف

    عدد المساهمات : 49
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/03/2010

    رد: إمراءة تضرب بها المثل والحكمة

    مُساهمة من طرف أرجو شفاعة الحبيب محمد في الإثنين أبريل 26, 2010 12:39 pm



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يونيو 24, 2017 9:45 pm