منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة بلال مشعل المحامي

أهلاً ومرحباً بكم فى منتداكم منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة قانوني * إسلامي * ثقافي * إجتماعي * رياضي ............ بلال مشعل المحامي

منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة بلال مشعل المحامي

 يتشرف / بلال مشعل المحامي بتوجية الدعوة لكل من بادر بالدخول بمنتداكم بالإنضمام إلينا والتسجيل والمشاركة ولا تكتفي بالمرور فقط وشارك معنا حتى نرقى بمنتداكم ولسيادتكم جزيل الشكر والتقدير مع العلم أن المنتدي فى مرحلة البث التجريبي مع خالصى تحياتي / بلال مشعل المحامي
نود أن ننوه إلي السادة رواد منتدي مشعل للإستشارات القانونية وأعمال المحاماة إلى أنه يجب عليهم جميعاً إبداء أرائهم وأمالهم نحو تطوير منتداكم وشكراً مع تحياتي أخوكم بلال مشعل المحامي

    مكتبة الاسكندرية

    شاطر

    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 3:58 pm


    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أتحدث معكم اليوم عن صفحة مشرقة من تاريخ

    بلدنا الجميييييييييييييل

    مصر الحبيبة و كيف كانت منار للعلم والتعليم

    هذه الصفحة ربما يكون بعضنا لايعرف عنها الكثير

    هي تاريخ اكبر مكتبة في العالم على حدود علمي و الله اعلم

    مقدمه:

    المكتبة ظاهرة حضارية هامة , عرفها الانسان فى كثير من البيئات وفى كثير من مراحل تطورة المختلفة , منذ أن عرف حياة التمدن , واكتشف أعظم الاكتشافات الحضارية وهى الكتابة . وقد تم هذا الاكتشاف فى نهاية الألف الرابع وأول الألف الثالثة ق.م فى العراق ومصر(1).


    ومنذ هذا التاريخ أخذ الإنسان فى تدوين أوتسجيل ما تهمة من ممتلكات وما يدين به من عقائد , ثم ماألم به من أحداث وما له من فكر وأدب وعلم .
    وهكذا بدأ الإنسان فى كتابة الكتب , وحين وجدت الكتب أهتم بجمع هذا الأفراد , ونشأت من تجميعها المكتبات ،
    ونحن الآن بصدد الحديث عن مكتبة كان لها بالغ الاثر فى الثقافة فى العصورالقديمة ، ولكن قبل أن نبدأ الحديث عن المكتبة نتطرق إلى المدينة التي نشأت فيها هذه المكتبةالعريقة ألا وهى مدينةالاسكندرية ,

    فنحن نعلم أن مدينة الاسكندرية قد حققت مكانة عالية فى مجال الجغرافيا والطب والفلسفة بحيث كان يكفى أن نعرف ان فلانا تعلم في الاسكندرية ليكسبه ذلك مكانة مرموقة بين الناس كل ذلك بفضل مكتبة الاسكندرية ومقتنياتها وأمنائها .


    فقد لعبت دوراً كبيراً فى تاريخ الحضارة الإنسانية ، حيث حفظت لنا تراث الفكر الإنساني القديم
    وترجماته فى شتى اللغات , فضلاً عن تيسيرها لمهمة البحث العلمى للعلماء والباحتين فى ذلك الوقت .
    وقد قالت "عزة سلامة" في تحقيقها الذي نشرته صحيفة الأهرام ما يؤكد هذا الكلام (13/2/99), لقد كانت الإسكندرية قبل بناء مكتبتها الشهيرة منزلاً للباحثين والمفكرين الذين كانوا يأتون إلى مصر للقاء الكهنة والتعرف على أسرار العلوم القديمة من أمثال فيثاغورس , وهيرودوت وأفلاطون , حتى جاء الاسكندر الاكبر إلى مصر فى عام 331 قبل الميلاد وقام ببناء مدينة الاسكندرية على أرض شبة مسطيلة بين البحر المتوسط شمالاً وبحيرة مريوط جنوباً لتكون عاصمة جديدة لمصر(2).


    كما أن مكتبة الاسكندرية لم تكن مجرد مكتبة تضم مجموعة من الكتب والمخطوطات ، إنماكانت في حقيقة الأمرمركزا علمياً ثقافيا ًإلى جانب ما كانت تحوية من كتب ولفائف البردى بلغ عددها قرابة المليون كتاب وكانت تضم عشر قاعات كبيرة للأبحاث كل منها مخصص لدراسات معينة , فكان بها غرف للتشريح , وحدائق للنباتات وأقفاص للحيوانات , إلى جانب القاعات الضخمة المخصصة للمناقشات والمحاورات وكانت المكتبة تحتوى على معبد لآلهة الفن والأدب , وهناك العديد من الباحثين الذين تتلمذوا فى هذه المكتبة ومن أهم الباحثين الذين تتلمذوا فى أول جامعة في تاريخ البشرية (مكتبة الاسكندرية) "اقليدس" أبوالهندسة , "أرشميدس" أعظم المخترعين , "هيروفيلوس" مؤسسعلم الفسيولوجيا , "أريسكوس" من أعظمالفلكين , وغيرهم من كبار العلماء والمفكرين(3).

    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:02 pm




    ولم تكن الأرض التى قامت عليها المكتبة سوى مركز للحضارة الانسانية والفكروالابداع فى العالم القديم . فقد عرفت مصر المكتبة وأمين المكتبة منذ اكثر من ثلاثةألاف عام قبل مكتبة الاسكندرية حيث كانت فى مصر مكتبات القصور الفرعونية وكانت فيهاالمكتبات الاكاديمية وكانت فيها المكتبات المدرسية وكانت فيها مكتبات المعابدومكتبات المدرسة وكانت فيها مكتبات المعابد ومكتبات الأفراد.

    وفى ظل هذهالأجواء والمناخ الجميل قامت مكتبة الاسكندرية درة مكتبات العالم القديم .
    ولقد حاولنا في هذهالمقال أن نستعرض سريعاً النقاط الهامة وهى إنشاء مكتبة الاسكندرية والمجموعاتوتصميمها وأهم الأمناء والمفهرسين والنهاية المؤلمة للمكتبة والحريق الذى ألم بهاوحاولنا أن نتناول كل من هذه النقاط على حدة بشيء من التفصي
    النشأة :




    [size=21][b]بدأت فكرة المكتبة والتخطيط لها على يدبطليموس الأول (سوتير) وريث الاسكندر الأكبر مؤسس الدولة البطلمية فى مصر(4). حيث جمع حولة نخبة كبيرة من الرجال البارزين فى الأدب والفلسفةوالعلوم والفنون استقدمهم من مختلف بلاد اليونان , ويسر لهم سبل القيام بأبحاثهمالعلمية وكان فى طليعتهم صديقة الفيلسوف "ومتريوس الفاليرى" حيث أعجبه حرص "سوتير" ورغبته في أن تصبح الإسكندرية مركزاً للثقافة والعلم والحضارة فاقترح علية إنشاءمجمع على أن تلحق به مكتبة كبيرة وسمى هذا المجتمع "الموسيون" . وهكذا لم يكن القصدإنشاء المكتبة لذاتها , وانما خدمة للمؤسسة الأمم وهى الموسيون أو المتحف وكانتالمكتبات تسعى إلى تحقيق هدف هذه المؤسسة التى تنتمى إليها وهو تيسير سبل البحثالعلمى , [/b]




    [b]وفىعهد بطليموس الثانى ازدهرت المكتبة ازدهاراً واسعاً وبعد نصف قرن من إنشائها ضاقالمبنى الأصلى للمكتبة بما فيه من الكتب , مما استوجب إنشاء مكتبة ثانية فى معبدالشرابيون عرفت باسم المكتبة الصغرى آمييزاً لها عن المكتبة الام(5). [/b]

    [b]وقد زودت المكتبة الام المكتبة الوليدة بحوالى ثلاثة وأربعين الف مجلد منالكتب المكررة لتكون نواتها من ناحية وكوسيلة لايجاد مكان فى المكتبة الكبيرة للكتبالحديثة من ناحية ثانية , ومن ناحية ثالثة لتوفير مكتبة يستطيع القارئ التردد عليها , ولكن مع مرور الوقت نمت المكتبة الوليدة سريعاً وأصبحت فى العصر الرومانى مركزاًلحركة علمية كبيرة , وهاتان المكتبتان تعرفان فى التاريخ مكتبة الاسكندرية . [/b]

    [b]وقد وصفهاالدكتور "مصطفى العبادى" بأنها لم تكن مجرد مكتبة . [/b]








    [b]حيث انها كانت تتكون من اربعة أجزاء هى : [/b]

    [b]السما (المقبرة المعده للإسكندر). [/b]





    [b]السرابيوم (معبد الاله سرابيس). [/b]






    [b](المكتبةبها مئات الالوف من اللفائف المكتوبة فى جميع العلوم والفنون , وكتب السفن التىكانت تستنسخ من كتب السفن المارة بالإسكندرية بأمر من بطليموس الأول.


    • المرسيون (أول مركز للبحث العلمى فى العالم وفية وضعت كل اسسالعلم الحديث)(6).
    [/b]
    [/size]

    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:02 pm

    مجموعات المكتبة :



    تعد مكتبة الاسكندرية أعظم مكتبة فى العالم، احتوت على نصف مليون لفافة بردى .

    وقد أمر البطالمة أن يهدى كل زائر منالعلماء مدينة الاسكندرية نسخة من مؤلفاته وبذلك وصل عدد الكتب بمكتبة الاسكندريةاكثر من 700 ألف كتاب .

    وقد ذكرالدكتور "السيد السيدالنشار" في كتابة "تاريخ الكتب والمكتبات فى مصر القديمة" فيما يتعلق بمجموعاتالمكتبة فقد تفاوتت تقديرات المصادر القديمة لعدد الكتب التى كانت تضمها كل منالمكتبتين الأم , والسرابيون , لكن أقرب هذه التقديرات إلى الحقيقة هو احتوائها علىحوالى نصف مليون مجلد .
    ولا نغفل أن نذكر أن محتويات مكتبة الإسكندرية من الكتب كانت تغطى جميعالمعارف والفنون السائدة فى ذلك العصر من فلسفة وطب وفقة ولغة وفلك ورياضياتوطبيعيات وتاريخ وجغرافيا وغيرها . ولم تقتصر على الكتب اليونانية فقط . ولكنهابالاضافة إلى ذلك اشتملت على ترجمات لتراث المصريين القدماء والبابسليين والهنودوالفيبية بين الى اللغة اليونانية(7) .
    وكانت المكتبة بالإضافة إلى انها تأخذالنسخ الأصلية من كل زائر وتعطية بدلا منها نسخة مصورة كانت كل سفينة تأتى إلىالميناء يتم تفتيشها ويصادر أى كتاب يعثر عليه فيها , ويؤخذ إلى المكتبة فإذا كانتفى حاجة اليه احتفظوا به وكتبوا منه نسخة تقدم إلى صاحب الكتاب مع بعض التعويضالمادي.

    ولعلنانستعجب من هذه الاعداد الهائلة من الكتب والبرديات فكانت المكتبة مضطرة إلى تنظيمهذا العدد الضخم من الكتب ومن هنا ننطلق إلى نقطة أخرى هامة وهى نتظيم مجموعاتالمكتبة الضخمه

    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:04 pm

    تنظيممجموعات المكتبة الضخمة :




    [b][size=29][b][size=21][b]لابد من التنظيم الفنى فبغيرة يصبح من الصعببل من المستحيل الوصول إلى أى مدى من مقتنياتها من جانب المستفيدين . [/b][/size][/b][/b]



    [b][b][size=21][b]وكانت هناك بعضالعمليات الفنية فى مكتبة الاسكندرية محل التسجيل والفهرسة والتصنيف والترتيبوطريقه تنظيم هذا العدد الضخم من الكتب قام بها عدد من علماء الموسيون ولكن اشهرهمجميعاً هو "كاليماخوس" الذي كان من أبرز شعراء القرن الثالث ق. م ويعتبر أشهرالمفهرسين .[/b][/b][/size][/b]


    [b][b][size=21][b]كان منأعمال "كاليماخوس" في خدمة المكتبة هو وضع كتابة المشهور باسمPinakes وهو عبارة عن فهرس او سجل بأسماء الكتب التىفى المكتبة.[/b][/b][/b]






    [b][b][b]وبالرغم من أن هذا الكتاب لم يصل الينا إلى أن بعضالمعلومات الجزئية التى وردت فى الكتاب اللاحقين تشير الى انه وضع اسس وقواعدلتنظيم الكتب على النحو التالى(Cool: [/b][/b][/b]

    [b][b][b]شعر الملاحم والشعر الغنائى بصفة عامة[/b][/b][/b]

    [b][b][b]الشعر التمثيلى وينقسم إلى نوعين : التراجمديا والكوميديا. [/b][/b]
    [/b]

    [b][b][b]كتب القانون .[/b][/b][/b]
    [b][b][b]كتب الفلسفة . [/b][/b][/b]
    [b][b][b]كتب التاريخ . [/b][/b][/b]
    [b][b][b]أدب الخطابة . [/b][/b][/b]
    [b][b][b]كتب الطب . [/b][/b][/b]
    [b][b][b]كتب العلوم الرياضية . [/b][/b][/b]
    [b][b][b]كتب العلوم الطبيعية . [/b][/b][/b]
    [b][b][b]متفرقات .[/b][/b][/b]









    [b][b][b]ولذلك يمكننا أن نقول من غير مبالغة أن كاليماخوس هو مؤسس علم المكتبات. [/b][/b][/b]

    [b][b][b]وقد رتبتالكتب حسب موضوعاتها وتحت كل موضوع من الموضوعات العشر السابقة ,[/b][/b][/b]









    [b][b][b]أعطى "كاليماخوس" عن كل كتاب البيانات الببليوجرافية التالية(9):


    • اسم المؤلف .
    • ترجمة مختصرة عن المؤلف وتشملمكان الميلاد – اسم والده واساتذه – تعليمة – لقبة .
    • عناوين مؤلفاته مرتبة وأبجديا .
    • ملاحظات حول نسبة الكتاب الىمؤلفة .
    • كلمات البداية للكتاب .
    وسمى كتاب "كاليماخوس" أيضا بالفهرس التفصيلي وقد استطاع كاليماخوس أن يسجل فى هذا الفهرسهخمس (20%) ما احتوتة المكتبة , وهو ما يقدر بحوالى 90 ألف كتاب ثم جاء من بعدهتلميذه أرسطو فأتم العمل الذي بدأه كاليماخوس

    [/b][/b][/b]





    [b][b][b]وعلى الرغم من أن هذا الفهرس كانت تسيطرعليه روح قوائم الجرد وانه كان يجنح إلى التعريف بالمؤلفين اكثر من وصف المؤلفاتإلا ان هذا الفهرس يعتبر من الاعمال الرائدة التى ظلت لفترة طويلة ذات تأثير علىالأعمال الاخرى فى المجال . [/b][/b][/b]

    [b][b][b]هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى قام "كاليماخوس" بإعداد العديد من الببلوجرافيات غير فهرس مكتبة الإسكندرية ومن ذلكبيليوجرافية كتاب المسرحيات بعنوان قائمة كتاب المسرح مرتبة زمنياً منذ بدايةالعروض وغيرها[/b][/b][/b]

    [/size]
    [/size]

    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:06 pm


    [u][size=29][size=29][u]أمناء مكتبة
    الاسكندرية القديمة :
    [/u][/size][/size][/u]



    تعاقد به امناء المكتبة خلال أربعة قرون منالزمان ( 282 ق. م – 130 م) وكان اولهم "ويمتربوس الفاليرى" , ومن بعده "زينودوتسالافيسى" ثم جاء من بعده "كاليماخوس" الذى يعتبر من أشهر هؤلاء المكتببيين . لاحظ "كاليماخوس" أن نمو المكتبة أصبح كبيراً جداً إلى الحد الذى أصبح من غير الطبيعىالوصول إلى أى كتاب بسهولة ويسر ,


    فقام "كاليماخوس" بعمليتين متلازمتين:
    الأول: انه قسمالأعمال الطويلة إلى أقسام وذلك لإغراض تسهيل عملية تدلولها .
    الثانى : انه أوجد فهرساً شاملا لمحتويات المكتبةواستلم المكتبة من بعده تلميذه” ابو لونيوس الروديس " (240 – 230 ق.م) ثم" ايراتوشيش" (230 – 195 ق.م) وكان عالماً رياضياً وفلكياً وجغرافياً واخبارياً .

    ثم تبعة "ارسطوفان البيزنطى" ولعلة أول من أضاف علامات الترقيم النصوص اليونانية واستعمال الفواصلبين الجمل(10).
    وفى عهد "بطليموس التاسع" كان هناك عدد منالأمناء النشيطين الذين كانوا يعملون فى مكتبة الاسكندرية وهم "أمونيوس" "وزينو" , "ديوكلوس" وقد عملوا تباعاً فى الفترةمن (116 – 89 ق.م)
    وهناك ثلاثة أسماء اخرى ورد ذكرها فى بعضالمراجع ويرجع أنهم عملوا فى مكتبة الاسكندرية كمشرفين عليها فى ظل الحكم الرومانى

    وهم " كايرمون" السكندر (50-70م).
    "ديونيسيون" (100 – 120 م) .
    ثم "قليوسم يوليوس فاسنيوس"

    (120 – 130م)(11).




    هذا وبعد أن استعرضنا نشأة مكتبة الاسكندريةالقديمة والمجموعات التى كانت موجوده بها وأهم الفهارس والمفهرسين والأمناء . لميبق لنا إلا موضوع طالما ثار الجدل وما زال يثير الجدل إلى وقتنا هذا،، وهو نهايةمكتبة الاسكندريه


    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:07 pm

    نهاية مكتبةالإسكندرية :



    [size=21]بعد أن ظلت المكتبة منهلا عذباً يرتوي منهالعلماء والمفكرين فى العصور القديمة , ما لبثت أن تلاحقت عليها الكوارث , الواحدةتلو الأخرى.


    ومنذ بداية القرن الواحد قبل الميلاد . بدأت البلاد فى الانحدار من سيئ إلىأسوأ وأصبحت الثروة معولاً للهدم والتخريب وخاض بعض ملوك البطالمة المتأخرين حروباًمدمرة. أنهكت البلاد أقتصاديا مما كان له اثره المباشر على الحركة العلمية والفكرية , فتدهور الوضع – وهاجر العلماء إلى اثينا ورودين وأهملت المكتبة وتوقف تزويدهابالكتب. والأكثر من هذا أصبح من يقوم على أمرها عسكريون بعد أن كانوا علماء ومفكرين(12).
    ومن ذلك انه فى عهد "بطليموس الثامن" تعرض الموسيون ومكتبتة الى كارثة عظمى , عندما أظهر أهل الاسكندرية عدم رضائهم عن تصرفاته لاهمالة لشئون البلاد , فتركجنوده يعبثون فى الأرض فساداً فقتلوا الشعب واضطهدوا العلماء وشتتوا شملهم .
    وفى سنة 48 ق. موقعت كارثة أصابت مكتبة الموسيون , حيث حضر يوليوس قيصر إلى الاسكندرية على أعقاببومى فى الاسكندرية وجد قيصر حرب أهلية أخرى بين الملكة كليوباترا وأخيها الملكبطليموس الرابع عشر ، وحين اتخذ قيصر جانب كليوباترا تورط فى الحرب القائمة , وأعلنعلية المصريون الحرب بقيادة أخيلاس(13) .وأضرم "يوليوس قيصر" النار في اسطولة فيميناء الإسكندرية فامتدت النيران الى ارصفة الميناء واحرقت جزءاً كبيراً من المكتبة .
    ثم تعاقبت الأحداثبعد ذلك على المدينة ففى سنة 256 م تعرضت لنوع أخر من التدمير لكنة كان هذه المرةشديداً وخاصة فى الحرم الملكي حيث تقع المكتبة وبعد عشر سنوات كانت هناك موجة اخرىمن الاضطهاد والتدمير على يد الامبراطور "اوربليانوس" أصابت الحرم الملكى بتسهيرشديد لدرجة ان علماء المتحف فروا الى خارجة ولجأوا إلى معبد السرابيون ، ثم تلا ذلكالاضطهاد الاكبر ضد المسيحيين على يد الامبراطور "دقلديانوس" سنة 296 حيث قتل الناسودمر جانبا من المدينة وأمر باحراق جميع الكتب التى اعمل فيها النار دون شفقة ،
    هذه الكوارث جميعاًالتى تعرض لها المتحف ومكتبة أثرت عليه ولم يصبح له أى نشاط إلا الذكرى . حيثانتقلت الحركة العلمية إلى السرابيون وصلت مكتبة محل المكتبة الام .
    وفى القرن الرابعالميلادى اشتعلت بنيران الثورات الدينية وهدم معبد القيصريون وابيد معه مكتبتهوالتى كان قد اهداها المسيحيون الى صعيد السرابيون بقيادة الاسسقف ثيوفيلوس الذىكان قد استصدر أمراً من الأمبراطور بتدمير المعبد بوحي فيه معقل التفكير الوثنى , فاعملوا فيه النيران ما استطاعوا من تدمير وتخريب ونهب , ثم أمر بتحويل النباء الىكنيسة وارسل ما تبقى من الكتب الى روما والقسطنطينية (14).
    وبذلك ختمت مكتبة الاسكندرية تاريخها معنهاية القرن الرابع الميلادى , واسدل الستار على اخر فصل من فصلوها بعد أن ظلت علىمدى سبعة قرون نسيبيا منهلا عذبا يرتوى منة رجال العلم والفكروالثقافة.
    ولانستطيع أن نغفل الحديث عن أمر طالما كثير الجدل فيه بين المؤرخين والكتاب وهو حريقمكتبة الاسكندرية الذى نسبة البعض من المؤرخين الى عمرو بين العاص بأمر من عمر بنيالخطاب , ونفى مؤرخون اخرون عنه هذه التهمة , وهناك أدلة كثيرة على ذلك . حيث يقالان ما تبقى من المكتبة العظيمة قد دمره عمر بن العاص بناء على أوامر من الخليفة عمربن الخطاب عندما دخل الاسكندرية 642 م . وقيل أن لفافات الرق والردى وزعت علىالجمامات لتسخين المياة للجنود (15).
    وكتب "عزت السعيدنى" في تحقيق السبت (4/3/2000) عن حريق مكتبة الاسكندرية أن الفاعل الذى أحرق الأرض هم رجال أسطوليوليوس قيصر الذى قذف نيرانه على كل شئ فى الاسكندرية فكان نصيب مكتبة الاسكندريةقذائف أحرقتها ودمرتها وسوتها بالإرض وأحرقت معها أعظم كتب جرئ بها من كل الشعوبالأرض . ولم يكن عمرو بن العاص الفاتح العربى الذى جاء بالإسلام إلى مصر قبل نحوأربعة عشر قرناً من الزمان هو الذى أحرقها كما يحاول بعض المؤرخين الحاقدين علىالاسلام أن يلحصوا به وبجنده سبب حرق مكتبة الاسكندرية .
    وقد اثبت العالمانالدكتور" أحمد محمدالمنوفى، "والدكتور" مصطفى العبادى" فى هذا المجال أن مكتبة الاسكندريةلم يكن لها وجود على الاطلاق عند الفتح الإسلامى . مما يدحض القول بان العرب حرقواالمكتبة . حيث أن مكتبة الاسكندرية تعرضت للتدمير فى عهدها الاول بالحريق الذىأشعلة يوليوس قيصر (16).
    وسيظل النهوض موجود الى أن شاء الله , ولا نعلم من هو المتهم الحقيقى ولكنانستطيع ان نستنتج ان المكتبة احترقت على يد كل من أو إما على يد واحدمن
    يوليوس قيصر 47ق.م

    لورايان 273م.
    ثيوفيلوس 391 م .
    عمرو بن العاص 642 .




    ولكننا نعود ونؤكد أن مكتبة الاسكندريةأحرقت فى عهد يوليوس قيصر سنة 47 ق. م ثم توالت عليها النكبات اثناء فترة الاضطهادوالاضطرابات التى عمت الاسكندرية حتى قضى عليها نهائيا فى عهد الامبراطور ثيوروسيوسفى أواخر القرن الرابع الميلادى وأن شكوى احراق مكتبة على يد عمرو بني العاص . أمرالخليفة الراشد عمر بن الخطاب دعوى باطلة ومحض افتراء .
    [/size]

    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:08 pm

    وهذه صور للمكتبه قديما









    وهذه صور للمكتبه حديثا من الداخل













    وفاء النيل
    مشـــــرفة
    مشـــــرفة

    عدد المساهمات : 17
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف وفاء النيل في السبت أبريل 17, 2010 4:10 pm

    وهذه صور للمكتبه حديثا من الخارج






    تم تصغير الصوره ,لمشاهدة الصوره بحجمها الأصلي أضغط هنا.




















    avatar
    بلال مشعل
    المديـــر العـــام
    المديـــر العـــام

    عدد المساهمات : 101
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 31/03/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف بلال مشعل في السبت أبريل 17, 2010 4:41 pm

    [img:80f0]http://mashal.own0.com/[/img]
    avatar
    بلال مشعل
    المديـــر العـــام
    المديـــر العـــام

    عدد المساهمات : 101
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 31/03/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف بلال مشعل في السبت أبريل 17, 2010 4:49 pm


    أرجو شفاعة الحبيب محمد
    مشـــــرف
    مشـــــرف

    عدد المساهمات : 49
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/03/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف أرجو شفاعة الحبيب محمد في الأحد أبريل 18, 2010 1:22 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيكي اختي الكريمة ...بنت النيل

    فعلا موضوع رائع


    عسل

    عدد المساهمات : 8
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 03/04/2010

    رد: مكتبة الاسكندرية

    مُساهمة من طرف عسل في الأحد أبريل 18, 2010 7:42 am

    السلام عليكم
    تسلم ايديكي وبارك الله بجهودك

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 17, 2017 2:00 am